Skip to content

Tag «قصور ذاتي»

Verifying Newton’s second law التحقق من قانون نيوتن الثاني

The acceleration of the block (on the table) is directly proportional to the tension force (along the rope). The ratio of the force to the acceleration is exactly equal to the mass of the block. يتناسب تسارع الجسم (على الطاولة) طرديًا مع قوة الشد (على طول الحبل). نسبة القوة إلى التسارع تساوي تمامًا كتلة الجسم.

This experiment was performed in a space shuttle where the gravity is almost zero, so the balls were not affected by any force except the blow of the astronaut. Note that with the same blow (same force) on each ball, the lighter ball accelerates the most, while the heavier one accelerates the least, which complies with Newton’s second law.

أُجريت هذه التجربة في مكوك فضائي حيث تنعدم الجاذبية تقريبًا، لذلك لا تتأثر الكرات بأي قوة باستثناء نفخة رائد الفضاء. لاحظ أنه بنفس النفخة (نفس القوة) على كل كرة، فإن الكرة الأخف تتسارع أكثر من الكرة الأثقل، وهو ما يتوافق مع قانون نيوتن الثاني:

تشير هذه المعادلة إلى أنه إذ لم تتغير القوة الصافية على الجسم، فإن الكتلة والتسارع متناسبان عكسيا. وبعبارة أخرى، لنفس القوة الصافية، كلما زادت الكتلة، انخفض التسارع، والعكس بالعكس.

Inertia القصور الذاتي

Event if the driver steps on the brakes firmly, the car may skid because it tends to stay in motion. This is due to what scientists call "inertia". حتى ولو داس السائق على الفرامل بإحكام ، فقد تنزلق السيارة لأنها تميل إلى البقاء في حالة حركة. هذا يرجع إلى ما يسميه العلماء "القصور الذاتي".

When you feel your body is leaning forward when the car is braking, or when your body leans backward when the car takes off, then you are experiencing a property of your body that is called “inertia”.

هل لاحظت أن جسمك يميل للأمام عندما تكبح السيارة؟ أو عندما يميل جسمك للخلف عندما تقلع السيارة؟ ذلك لأنك تعاني من خاصية في جسمك تسمى “القصور الذاتي”. كلما زادت كتلة جسمك، كلما ازداد ذلك التأثير.

Newton’s first law قانون نيوتن الأول

Isaac Newton إسحق نيوتن

In this experiment, the air cushion under the scooter assures that there is almost no friction, so the scooter is acted upon by the gravitational force (its weight) and the reaction of the track. Then we can say that the net force on the scooter is null.
Now when the scooter is at rest, it remains at rest. But when it is given a push and then is left to move on its own, it will keep moving at constant speed unless it hits the end of the track (a force stops it).

في هذه التجربة، ينعدم الاحتكاك تقريبا تحت السكوتربسبب الوسادة الهوائية، لذلك تتأثر السكوترفقط بقوة الجاذبية (وزنها) وبردة فعل السكة. فيمكننا القول أن القوة الصافية على السكوتر صفر.

فعندما يكون السكوتر في حالة سكون ، يبقى في حالة سكون. وعندما يتم دفعها ومن ثم تركها للتحرك من تلقاء نفسها، فإنها ستستمر في التحرك بسرعة ثابتة ما لم تصل إلى نهاية المسار (توقفه قوة خارجية).